الرئيسية / الأخبار / مسيحيو أربيل يحتفلون بإسترجاع مدينتهم وتقدم القوات العراقية نحو الموصل

مسيحيو أربيل يحتفلون بإسترجاع مدينتهم وتقدم القوات العراقية نحو الموصل

577c01fdc36188a17d8b459b

إحتفل مئات المسيحيين في أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراقي بالرقص والأهازيج وإشعال الشموع في الكنائس و التغني بالعودة الى مدينتهم الواقعة جنوب الموصل والتي اضطروا للفرار منها حين سيطر عليها التنظيم الارهابي  قبل سنتين  وناشد حشد من هؤلاء   تقدم القوات العراقية في مدينتهم في المعركة على تنظيم داعش الارهابي.

 

وفي كنيسة مار شيمون (مار سمعان) في أربيل إحتشد رجال ونساء وأطفال للصلاة على نية تحرير مدينتهم وقد حمل بعضهم شموعا في أيديهم، قبل أن يخرجوا للاحتفال على وقع الأغاني وحلقات الرقص.

 

وتمكنت القوات العراقية من الدخول إلى قراقوش (15 كلم جنوب شرق الموصل) التي سيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية” في أوت  2014.

 

وسيطرت القوات العراقية على العديد من أحياء قراقوش، لكن مقاتلي تنظيم “داعش الارهابي ” لا يزالون يتحصنون في أحياء أخرى.

 

وقراقوش هي أكبر مدينة مسيحية في العراق وكان يعيش فيها 50 ألف شخص عشية استيلاء الجهاديين عليها في آب/أغسطس 2014 في هجوم دفع بالغالبية العظمى من أبنائها إلى الفرار.

 

وتتقدم القوات العراقية بصورة رئيسية عبر جبهتين، المحور الجنوبي من الموصل حيث تتحرك قوات حكومية انطلاقا من قاعدة القيارة، والشرقي الذي تتقدم من خلاله قوات البشمركة الكردية.

 

ومن المحور الجنوبي تتحرك قوات ببطء على امتداد نهر دجلة وتتطلع للوصول إلى قرية حمام العليل فيما تنتشر على مقربة من قراقوش.

المصدر: فرانس 24

عن Fathi_Rhimi

شاهد أيضاً

الجريدة الرياضية بتوزر تحضيرات جدية لمقابلة الهلال

يواجه فريق الجريدة الرياضية بتوزر نهاية هذا الأسبوع فريق الهلال الرياضي  بالرديف ضمن الجولة  الرابعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *