الرئيسية / الأخبار / الأساتذة تندد بقرار خصم الأجور

الأساتذة تندد بقرار خصم الأجور

أساتذة الثانوي في مسيرة إحتجاجية تنديدا بقرار الخصم من أجور المقاطعين منهم لإمتحانات الثلاثي الأوّل بسيدي بوزيد

نفذ أساتذة التعليم الثانوي بسيدي بوزيد، اليوم الخميس، مسيرة إحتجاجية انطلقت من مقر المندوبية الجهوية للتربية وصولا إلى مقر الولاية، رفعوا خلالها شعارات تطالب بحقوقهم، وتندد بقرار وزير التربية المتعلق بالخصم من أجور الإساتذة الذين قاطعوا إجراء إمتحانات الثلاثي الأول.

وبيّن الكاتب العام للفرع الجامعي للتعليم الثانوي بسيدي بوزيد، صلاح براهمي، أنه تنفيذا لقرارات الهيئة الإدارية الصادرة بتاريخ 5 نوفمبر 2018 والداعية إلى مقاطعة الإمتحانات في الأسبوع ما قبل المغلق و المغلق، شرع أساتذة التعليم الثانوي بسيدي بوزيد في المقاطعة و التي كانت ناجحة بنسبة تفوق 95 بالمائة.

وقال إنه “أمام تمادي الوزارة و إمعانها في إهانة المربين، وإقرارها الإقتطاع من الأجور والذي فيه إختراق واضح وصريح للقانون بإعتبار أن الدروس تسير بشكل طبيعي، دخل أساتذة التعليم الثانوي بسيدي بوزيد في اعتصام مفتوح بمقر المندوبية إثر صدور وثيقة من الوزارة تدعو المديرين إلى مدّها بقائمات الأساتذة المقاطعين”.

و أوضح أن مطالبة الوزارة بالقائمات يأتي لإعتبارها هذه المقاطعة إضرابا والذي ينجر عنه إقتطاع من أجور الأساتذة المقاطعين، وهو ما يرفضه كلّ من الأساتذة و المديرين، داعيا الوزارة، في ذات السياق، إلى التفاوض الجدي والرجوع إلى طاولة الحوار على أساس إحترام المربي وتمكينه من حقوقه.

 

ميار

عن admin

شاهد أيضاً

إنطلاق دار الخدمات الإدارية بالمزونة

إنطلاق نشاط دار الخدمات الإدارية بمعتمدية المزونة من ولاية سيدي بوزيد إنطلق صباح اليوم الخميس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *