الرئيسية / المجتمع / التوصل إلى فض عدد من الإشكاليات البيئية بولاية سيدي بوزيد

التوصل إلى فض عدد من الإشكاليات البيئية بولاية سيدي بوزيد

ذكر نجيب درويش وزير البيئة والتنمية المستديمة أنه تم التوصل الى فض عدد من الاشكاليات البيئية بولاية سيدي بوزيد وذلك على هامش زيارته للجهة يوم الجمعة.

وتتعلق الإشكاليات بمحطة التطهير بسيدي بوزيد التي أضحت منذ وقت بعيد تشتغل بطاقة 135 بالمائة مع وجود روائح كريهة وقربها من المدينة الى جانب تجاوز شبكات التطهير عمرها الافتراضي حيث تم وضع حجر الاساس لمحطة التطهير بمنطقة لسودة التي من المنتظر ان تعوض المحطة القديمة بسيدي بوزيد التي فاقت طاقة الاستيعاب بها 35 بالمائة ويتضمن هذا المشروع البالغ كلفته 24 مليون دينار بتمويل تونسي الماني  محطة تطهير  ومنظومة تحويل وستنطلق اشغال المحطة خلال شهر ماي القادم وتتواصل لمدة 29  شهرا.

وفي ما يتعلق بمدينة سيدي علي بن عون وبعد تواصل انسكاب مياه الصرف في الطبيعة وانبعاث الروائح الكريهة مما تسبب في العديد من المشاكل جهويا ومحليا اشار وزير البيئة الى انه تم الاتفاق على انجاز اشغال جهر وقتية والتسريع بإنجاز محطة تطهير مشتركة بين بلديتي الحفي وبن عون  بداية من 2015

أما في معتمدية المكناسي فقد تم التوصل الى فض الاشكال العقاري الذي عطل منذ 2012 انطلاق استغلال محطة التطهير الجديدة والمتعلق اساسا بايجاد حل لتصريف المياه المطهرة من محطة التطهير الى واد اللبن مع الشروع فوريا في جهر الشبكة عن طريق مقاولات مختصة وتحت اشراف بلدية الجهة.

وأعلن وزير البيئة عن برمجة 5 محطات تطهير بكل من السبالة والرقاب ومنزل بوزيان وسيدي علي بن عون، بئر الحفي و المزونة.

كما تمت خلال جلسة عمل حضرها والي الجهة وممثلي الادارات الجهوية ذات العلاقة بالبيئة طرح مختلف مشاكل القطاع البيئي بولاية سيدي بوزيد من ذلك امتلاء ابار الضياع وانسكاب مياه الصرف الصحي في المحيط بعدد من الجهات مثل السبالة وبئر الحفي والمكناسي  واولاد حفوز والمزونة بالإضافة الى وجود انسكاب للمياه الملوثة متأتية من معمل الحلفاء بالقصرين على مستوى منشات فرش المياه بوادي الفكة وبالتحديد منطقتي اولاد خليفة والنوايل واستعمال الفلاحين بالجهة هذه المياه لري الاشجار المثمرة وهي مياه مجهولة العواقب ويمكن ان تسبب اثار سلبية على البيئة والمحيط وخاصة تلويث المائدة المائية.

كما تم التطرق الى وضعية مركز السياحة الايكولوجية ببئر الحفي المبرمج بكلفة 750 الف دينار ويواجه اشكال عقاري بالإضافة الى اهمية صيانة المساحات الخضراء حيث اصبحت حالة الحدائق بالولاية جد رديئة.

وأكد أيضا الحضور في الجلسة من المجتمع المدني على احداث ادارة جهوية للبيئة بولاية سيدي بوزيد وتمثيلية للوكالة الوطنية للتصرف في النفايات والوكالة الوطنية لحماية المحيط وبرمجة صهريج شفط ذو سع كبيرة وشاحنة وآلة تسريح وجهر الشبكة ووضعهم على ذمة المجلس الجهوي للتدخل وقت الحاجة وتحسين الوضعية العامة للمصبات البلدية من خلال تحديدها وتعلية الطوابي الموجودة وإزالة المصبات العشوائية على الطرقات المؤدية إليها.

                                                      

                                                                                                                    بوخريص

عن admin

شاهد أيضاً

مسيرة إحتجاجية للمطالبة بحق التشغيل

المعطلون عن العمل في سيدي بوزيد ينفذون مسيرة إحتجاجية للمطالبة بحقهم في التشغيل خرج عدد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *