الرئيسية / غير مصنف / الرئيس المصري: تفجير الكنيسة عملية انتحارية وتم تحديد مرتكبها

الرئيس المصري: تفجير الكنيسة عملية انتحارية وتم تحديد مرتكبها

تفجير الكنييسة مصر

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنّ العملية الارهابية التي استهدفت الكنيسة المسيحية بالقاهرة  هو هجوم انتحاري وتم تحديد مرتكبه وتوقيف أربعة مشتبه بهم.

وأكد السيسي في كلمة ألقاها  خلال مشاركته في تشييع جثامين الضحايا، أن مرتكب الاعتداء هو “محمود شفيق محمد مصطفى”، ويبلغ من العمر 22 عاماً وفجر نفسه بحزام ناسف  مضيفاً أنه تم أيقاف ثلاثة أشخاص (مشتبه بهم) وسيدة، وما زال البحث جارياً عن اثنين (آخرين).

ويعد الهجوم الأكثر دموية الذي يستهدف الأقلية القبطية المسيحية في الفترة الأخيرة.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الانفجار الذي وقع في كنيسة ملحقة بالكاتدرائية المرقسية في منطقة العباسية بالقاهرة  قد حصد  25 شخصا قرابة 49 جريحا ويُعتقد أن الكثير من الضحايا هم من النساء والأطفال.

وأعلن خلالها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الحداد العام لمدة ثلاثة أيام، حدادا على ضحايا الحادث.

ومن جهة أخرى تجمع عشرات من المواطنين الغاضبين أمام مقر الكاتدرائية المرقسية في العباسية متهمين الأمن المصري بالتقصير في حماية المنشآت الدينية المسيحية.

وطالب المتظاهرون الغاضبون بإقالة وزير الداخلية المصري اللواء مجدي عبد الغفار عن الجناة.

عن Fathi_Rhimi

شاهد أيضاً

سيدي بوزيد : عائلة سيف الدين الحرزالي بجلمة تطالب بكشف حقيقة وفاة ابنها

قامت اليوم الجمعة عائلة سيف الحرزلي، الذي توفي في شهر فيفري 2014، على اثر تحرك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *