الرئيسية / المجتمع / سيدي بوزيد انقطاع الماء و صمت المسؤولين

سيدي بوزيد انقطاع الماء و صمت المسؤولين

يعاني  منذ حوالي أكثر من اثني عشرة يوم حوالي 3000 ساكن من مناطق “غريويس” و “القصير” و “سقدال” التابعة لمعتمدية “السوق الجديد” من ولاية سيدي بوزيد حالة من التوتر و القلق و العطش

و ذلك على إثر انقطاع مفاجئ للماء الصالح للشرب دون سابق إعلام من هيئة المجمع المائي بـ “غريويس 1” التابع بدوره إلى معتمدية السوق الجديد و ذلك بسبب تخلي الهيئة عن الإشراف و تسيير المجمع بما في ذلك تزويد سكان هذه المناطق بالماء. و على الرغم من إطلاق العديد من المتساكنين صيحات فزع لدرء المخاطر – التي يمكن أن تنتج عن النقص الحاد في الماء و الأمراض التي يمكن أن تتسبب فيها المياه الملوثة التي يتزود بها حاليا المتساكنون و كذلك تلاميذ المدارس الابتدائية بكل من منطقة “المصابحية” و “الفنادلية” و “المساترية” و “الغوانمية”  – إلى المسؤولين الجهويين و كذلك إلى المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بسيدي بوزيد التي اكتفت بالصمت و لم تفكر في حجم معاناة أغلبية المتساكنين في كيفية التزود بهذه المادة الغذائية الهامة في حياة البشر خاصة الذين يفتقرون إلى مواجل و فسقيات لتخزين مياه الأمطار و لا تسمح وضعياتهم بانقطاع الماء  أكثر من ساعات محدودة لإصلاح عطب أو للقيام بأشغال طارئة على الشبكة.

عن admin

شاهد أيضاً

سيدي بوزيد : عائلة سيف الدين الحرزالي بجلمة تطالب بكشف حقيقة وفاة ابنها

قامت اليوم الجمعة عائلة سيف الحرزلي، الذي توفي في شهر فيفري 2014، على اثر تحرك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *