الرئيسية / المجتمع / قبلي : الزراعات الجيوحرارية مستقبل الاقتصاد ولكن …؟؟؟

قبلي : الزراعات الجيوحرارية مستقبل الاقتصاد ولكن …؟؟؟

يعتبر قطاع الزراعات الجيوحرارية العمود الفقري في اقتصاد جهة قبلي،لكنه يعاني من عدة إشكاليات من ذلك مشروع إنتاج الباكورات ضمن منظومة الزراعات الجيوحرارية داخل البيوت المحمية المسخنة في منطقة ليماقس.

الانطلاق الفعلية لهذا القطاع بولاية قبلي تعود إلى الثمانينات، لكنه يشهد حاليا بعض الصعوبات التي تسببت في تراجع معدلات الإنتاج، حيث أوضح بعض فلاحي منطقة ليماقس المعروفة بإنتاج قطاع البيوت المحمية المسخنة ببيوتها المكيفة التي تمتد على مساحة تقدر بقرابة 36هكتار.

و رغم مردوديته المادية الجيدة وتأثيره الجيد على إقتصاد الجهة يشهد هذا القطاع العديد من العقبات أهمها غلاء بعض المستلزمات الفلاحية المتمثلة أساسا في الأغطية البلاستيكية و الأدوية إلى جانب التراجع المذهل لزراعة لإنتاج الطماطم بسبب حشرة صغيرة تضرّر منها قرابة 175 بيتا خلال السنة الفارطة.

هذا الى جانب عدم صيانة شبكة الري وانقطاع مياه التسخين المتواصل في حين أن موسم تسخين الزراعات على الأبواب و عليه بجب الاحاطة بالفلاحين خاصة مع اقتراب موسم تسخين الزراعات مع ما يطرحه من ضرورة الإحاطة بالفلاحين و إحداث فرع لمركز فني لزراعات جيوحرارية بالمنطقة، حسب المختصين.

فقد أكّد مسؤول بالمندوبية الجهوية للفلاحة على حرص المندوبية على ضمان صيانة دورية لشبكات الري بمختلف المشاريع الفلاحية، مشيرا في الآن ذاته إلى أن أكثر الإشكاليات التي تعترض فلاحي الجهة في هذا القطاع هي العجز عن توفير الموارد المالية خاصة أمام تفاقم مديونية الفلاحين للمؤسسات البنكية، داعيا إلى البحث في إمكانية جدولة هذه الديون لإعطاء نفس جديد لقطاع الزراعات الجيوحرارية بالجهة ومؤكدا من ناحية أخرى على أنه سيتم قريبا الإعلان عن فتح فرعين لمركز فني للزراعات الجيوحرارية بكل من قبلي و توزر.

 

                                                             هناء كاروس

 

عن admin

شاهد أيضاً

مستودع لصنع المتفجرات في لسودة

الكشف عن مستودع لصنع المتفجرات في منطقة لسودة من ولاية سيدي بوزيد تمكّنت قوات الأمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *