الرئيسية / الأخبار / قبلي – نويل : منازل تغرق تحت الرمال

قبلي – نويل : منازل تغرق تحت الرمال

يهدد زحف الكثبان الرملية التي غطت عددا من المنازل بمدخل قرية نويل من معتمدية دوز الجنوبية من ولاية قبلي بحرمان عدد من العائلات من مساكنهم نتيجة عجزهم عن التصدي لهذه الظاهرة الطبيعية التي طالت عددا من قرى ولاية قبلى مثل الفوار وغيدمة و الصابرية و البليدات.

هذه الظاهرة أصبحت اليوم تشكل خطرا كبيرا قد يرمى بعدد من متساكنى هذه القرى فى الشارع دون مأوى رغم المجهودات التى تبذلها بعض الادارات الجهوية للحد من هذه الظاهرة ومقاومة تقدمها.

زحف متواصل للرمال ومخاوف من ردم بعضها

عم علي أحد متساكنى قرية نويل أكد أن عددا من منازل و خاصة منها الواقعة فى مدخل القرية من جهة معتمدية  دوز اصبح مهددا بالردم الكامل بالرمال التى تقدمت خلال السنوات الأربع الأخيرة بصورة كبيرة لتستعمر على حد تعبيره بعض البيوت مجبرة أهلها على التخلى عن استعمالها أمام قوة هذه الظاهرة الطبيعية التي عجز الأهالي بإمكانياتهم المتواضعة عن مقاومتها.

الأهالي يطالبون لفتة المسؤولين   

العم محمد أحد المتضررين أشار إلى أن التقدم الكبير للرمال داخل التجمعات السكنية المتواجدة منذ عقود تسبب في خسائر مادية كبيرة لعدد من الأسر التي هي في الأصل عائلات محدودة الدخل وهو ما عمق من تدهور حالاتهم الإجتماعية المتواضعة التي تظل في حاجة الى لفتة كبيرة من السلط الجهوية داعيا كافة الادارات المتدخلة في عملية إزالة الرمال عن التجمعات السكنية أو في الحد من زحفها إلى الإسراع بإيجاد الحلول العملية لقرية نويل التي قد تتحول الى قرية منكوبة فى صورة تواصل تجاهل مطالب الأهالي المتتالية للسلط الجهوية بالتدخل طيلة السنوات الماضية.

حلول وقتية تمثل جزء من المشكل

وصرح كذلك عدد من الأهالي بأنهم ملوا الحلول الوقتية المتمثلة فى إحداث بعض الطوابى المدعمة بجريد النخيل قصد الحد من زحف الرمال ذلك أن هذه الحلول في حد ذاتها تشكل خطرا على منازلهم بسبب الارتفاع الكبير لهذه الطوابى جراء تكدس الأتربة فوقها نتيجة الرياح.

 

هناء

 

عن admin

شاهد أيضاً

توزر – قبلي : تراجع في حجم صابة التمور للموسم الحالي

كشفت معطيات المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بتوزر عن نقص في الإنتاج ب16% للكمية وفق لمعطيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *