الرئيسية / الأخبار / متى تفك عزلة أهالي الرّحيات ؟

متى تفك عزلة أهالي الرّحيات ؟

عدد من فلاحي ومتساكني منطقة الرّحيات بسبيطلة ينفذون وقفة إحتجاجية للمطالبة بتعبيد المسلك الفلاحي لفكّ عزلتهم

نفّذ يوم أمس الجمعة عدد من فلاحي ومتساكني منطقة الرّحيات التابعة لعمادة القصر في معتمدية سبيطلة من ولاية القصرين وقفة احتجاجية امام مقر الولاية رفعوا خلالها شعارات تطالب المصالح الجهوية المعنية بتهيئة وتعبيد المسلك الفلاحي الرابط بين عمادتي القصر والشرايع ومدينة سبيطلة و الذي يمتد على حوالي 8 كلم لفك عزلتهم وتمكينهم من ترويج منتوجاتهم الفلاحية وتنشيط الدورة الاقتصادية بمنطقتهم ذات الطابع الفلاحي.

وذكر أحد الفلاحين أن الحالة المتردية للمسلك الفلاحي المذكور لم تشمله منذ عهود خلت أية تدخلات لتهئيته وتعبيده ممّا عرقل المستثمرين الخواص من أصيلي المنطقة وحال دون بعث مشاريع تعود بالنفع على الجهة وتساهم في خلق مواطن شغل للعاطلين عن العمل، كما عرقل الفلاحين ومنعهم من تسويق منتوجاتهم الفلاحية المتنوعة والمواطنين من قضاء شؤونهم اليومية ونقل مرضاهم لاسيما مرضى القصور الكلوي.

ووجّه المحتجون نداء إلى السلط الوطنية والجهوية المعنية بالتفاعل مع مطلب فلاحي متساكني عمادة القصر الملّح وبرمجة تعبيد مسلكهم لتنمية المنطقة ولخلق حركية اقتصادية بها وفك عزلة عن متساكنيها.

وردّا على ذلك أوضح رئيس دائرة المناطق السقوية بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالقصرين عز الدين نصري أن المسلك الفلاحي بمنطقة الرّحيات بسبيطلة مدرج ضمن 180 كلم من المسالك الفلاحية بالجهة المبرمجة منذ سنة 2015 والتي حددت مدة إنجازها بداية من سنة 2018 الى سنة 2022 حسب قوله، مضيفا أنه يجري حاليا تعبيد 18 كلم ذات أولوية بمعتمديتي العيون و حاسي الفريد و سيتم خلال سنة 2019 تعبيد 18 كلم أخرى بالجهة بعد رصد الاعتمادات اللازمة لها والمقدرة بحوالي 4 مليون دينار وبعد تحديد المسالك الفلاحية ذات الأولوية بمختلف معتمديات الولاية وذلك بالتنسيق مع السلط الجهوية

وذكر نصري أن مسلك الرّحيات تمّت دراسة إنجازه ويمكن أن يكون ضمن المسالك 18 المذكورة المبرمج تعبيدها خلال السنة القادمة كما يمكن تأجيل إنجازه في فترة لاحقة.

 

ميار

عن admin

شاهد أيضاً

القوافل تنتصر 2 – 0 على مستقبل القصرين

في إطار منافسات الجولة السادسة ذهاب للرابطة المحترفة الثانية لكرة القدم تمكن فريق القوافل الرياضية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *