الرئيسية / إقتصاد / مجهودات كبيرة للتطوير الفلاحة البيولوجية بسيدي بوزيد

مجهودات كبيرة للتطوير الفلاحة البيولوجية بسيدي بوزيد

 يعتبر قطاع الفلاحة البيولوجية حديث العهد بولاية سيدي بوزيد ومع ذلك  فقد  شهد تطورا ملحوظا  في السنوات الأخيرة لتحتل الولاية المرتبة السادسة وطنيا وايضا الثانية بعد ولاية صفاقس في مجال الاشجار المثمرة البيولوجية بنسبة 12 بالمائة وذلك سنة 2014.

 وقد ارتفعت المساحات المخصصة للفلاحة البيولوجية بجهة سيدي بوزيد  وتنوعت الغراسات لتشمل الزياتين (49 بالمائة) والأشجار المثمرة (7 فاصل 6 بالمائة)  والخضروات والحبوب والنباتات العطرية (2 فاصل 1 بالمائة)  إضافة  إلى وجود  وحدة تحويل الزيتون وقطيع أغنام.

وبلغ عدد المستغلات البيولوجية 6 موزعة على 6 معتمديات ينخرط فيها 5 فلاحين إضافة إلى ديوان التنمية الفلاحية  وشركة للإحياء والتنمية وهي جميعها  منتجة وتزود الأسواق الداخلية والخارجية بمنتوجاتها.

وتتمركز  الزراعات البيولوجية بجهات المكناسي ومنزل بوزيان وسيدي بوزيد الشرقية والغربية وبئر الحفي  وأولاد حفوز  ومن  أهم المساحات  المركب الفلاحي /الطويلة/ والتي تمسح 12 فاصل 713 هك  الذي ينشط  خاصة في زراعات  الزياتين /6460 هك/ واللوز البيولوجي  /957 هك/ وتحويل الزيتون وتستوعب 141 من اليد العاملة إضافة إلى 58 من العملة المسترسلين و256 عملة موسميين /80 ألف يوم عمل/.

 

كما تطور إنتاج الزيت البيولوجي إلى 182 طن وبلغت نسبة استخراج الزيت 18 فاصل 5 بالمائة ونسبة استخراج الزيت الممتاز 90 بالمائة أما اللوز فبلغ إنتاجه 32 طن .

 

وقد أعدت إدارة المركب برنامجا لتطوير الفلاحات البيولوجية خاصة من خلال التعامل مع مكتب دراسات عالمي (ايكوسارت) واقتناء معصرة جديدة بالمركب الفلاحي لمزيد تحسين الإنتاج وضمان حسن تموقع المنتوج  بالأسواق العالمية  إذ  يتم تصدير كامل إنتاج الزيت وينتظر أن يقع تطوير غراسة الزياتين البيولوجية مساحة الأشجار الفتية حاليا (336 هك).

 

 ومن جهة أخرى تنفرد مستغلة منزل بوزيان (500 هك)  بإنتاجها  للجوجوبا وتربية الأغنام والدجاج حيث تعتبر الوحيدة في شمال إفريقيا المختصة في إنتاج الجوجوبا وقد وفر المشروع 12 موطن شغل ويخصص كامل المنتوج إلى العديد من الدول الأوروبية على غرار فرنسا وألمانيا والى بعض الدول العربية مثل السعودية والسودان .

 

ومن أهم الأهداف المبرمجة  لتنمية الفلاحة البيولوجية على المستوى الجهوي التوسع في  المساحات وتنويعها إذ من المؤمل أن تبلغ المساحة المزمع تحويلها إلى النمط البيولوجي20 ألف هكتار سنة 2016 على أن يقع لاحقا التركيز أساسا على قطاع الزياتين واللوز والفستق والنباتات الطبية والعطرية إضافة إلى تنمية مشروع الخضر الشتوية البيولوجية كالبصل والسفنارية وإحداث وحدات تحويل للزيتون والجوجوبا.

 agreculutre

 Regions de production de fruits en Tunisie

ومن جهته يلعب المركز الجهوي للبحوث الفلاحية دورا هاما  في تطوير الفلاحة  البيولوجية بالجهة حيث يقوم بتجميع الأصناف المحلية التي يمكن أن  تتأقلم مع مناخ المنطقة وينصح باستعمالها في شتى الأغراض الفلاحية  كما يخصص هكتار للقيام  بتجارب حول الخضروات البيولوجية  إضافة  إلى  تجارب أخرى تهم تطوير الأشجار المثمرة وشملت  إلى  حد الآن أكثر من  30 صنف من اللوز و25 صنف من الفستق.

ولإدراك هذه الأهداف واستغلال إمكانيات الجهة الاستغلال الأمثل تم ضبط برنامج يهدف إلى تكثيف الاتصالات والزيارات الميدانية لتعريفهم بالفلاحة البيولوجية والحوافز الموضوعة على ذمتهم والتركيز على الفلاحين المتواجدين بالمناطق الأكثر ملائمة لتعاطي الفلاحة البيولوجية وضبط خارطة لتحديد هذه الأماكن إضافة إلى التركيز على مستغلات الزيتون واللوز والفستق والنباتات الطبية والعطرية وذلك  نظرا لملائمة هذه الزراعات والتركيز أيضا على الخضر الشتوية  خاصة أن الولاية تكتسب العديد من الخصائص والميزات تفاضلية  التي يمكن إدراجها ضمن النمط البيولوجي تتمثل خاصة في  الخضروات تحت البيوت المحمية التي تنتشر في معتمديات الرقاب والمزونة ومنزل بوزيان  إضافة إلى إنتاج زيت الزيتون البيولوجي.

 كما سيتم حث المزارعين للانضمام إلى مجامع تنموية لتخفيف مصاريف المراقبة والتصديق.

 

                                                       

                                                                                       بوخريص

عن admin

شاهد أيضاً

إستقالة جماعية لمديرو المدارس بسيدي بوزيد

وقفة إحتجاجية لمديري المدارس الإبتدائية بسيدي بوزيد إحتجاجا على قرار إيقاف مدير مدرسة الحفاصة.  نفذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *