الرئيسية / سياسة / نقابة الصحفيين تعبّر عن استيائها من إعتماد الحوار التونسي صورا مفبركة

نقابة الصحفيين تعبّر عن استيائها من إعتماد الحوار التونسي صورا مفبركة

نقابة الصحفيين التونسيين

عبّرت النقابة الوطنية للصحفيين  التونسيين في بيان اليوم الجمعة 6 جانفي 2017 عن استيائها ”الشديد” اعتماد قناة الحوار التونسي على صورة مفبركة حول الاحتجاجات في جهة القصرين ناسبة إياها إلى قناة الجزيرة، مشيرة إلى أنّ تلك الصور المفبركة كانت ”منطلقا لحملة تحريض ضد الزملاء الصحفيين العاملين بالقناة المذكورة في تونس”، حسب نص البيان.

من جهة أخرى ذكرت النقابة أنّها تلقت شكوى من قناة التاسعة ضد قناة الحوار التونسي التي اتهمها أحد منشطي القناة المذكورة بالتورط في مساعدة صحفي القناة العاشرة الإسرائيلية  دون تقديم أي أدلة أو إثباتات على ذلك.

واعتبرت النقابة  أن ”ما أقدمت عليه الحوار التونسي يعد انتهاكا لأخلاقيات المهنة و مبدأ الزمالة، و حيادا عن المعايير المهنية”.

ونبّه البيان إلى أن ”هذه السلوكيات المرتبطة بالبحث عن الإثارة والمنافسة غير الشريفة من شأنها أن تسيء إلى الإعلام الوطني و تفقده مصداقيته أمام الجمهور”.

و ذكرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ”أنها ليست المرة الأولى التي تحيد فيها قناة الحوار التونسي، القريبة من الحكومة و الائتلاف الحزبي الحاكم، عن المعايير المهنية وأخلاقيات العمل الصحفي”، حسب البيان. وأضافت في هذا السياق أنّ قناة الحوار التونسي عمدت قبل الحملة الانتخابية الرئاسية الماضية إلى الترويج لفيديو مفبرك للإساءة للرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي.

وفي ما يلي نص البيان :

 

“بيــــــــــــــــــــــــان بخصوص التحريض ضد صحفيي الجزيرة في تونس

تلقت النقابة الوطنية للصحفيين باستياء شديد اعتماد قناة الحوار التونسي على صورة مفبركة حول الاحتجاجات في جهة القصرين ناسبة إياها إلى قناة الجزيرة وهو ما كان منطلقا لحملة تحريض ضد الزملاء الصحفيين العاملين بالقناة المذكورة في تونس.

كما تلقت النقابة شكوى من قناة التاسعة ضد قناة الحوار التونسي التي أتهم أحد منشطي القناة المذكورة بتورطها في مساعدة صحفي القناة العاشرة الإسرائيلية  دون تقديم أي أدلة أو إثباتات على ذلك.

وتعتبر النقابة الوطنية للصحفيين أن ما أقدمت عليه الحوار التونسي يعد انتهاكا لأخلاقيات المهنة و مبدأ الزمالة، و حيادا عن المعايير المهنية..

و تنبه إلى أن هذه السلوكيات المرتبطة بالبحث عن الإثارة والمنافسة غير الشريفة من شأنها أن تسيء إلى الإعلام الوطني و تفقده مصداقيته أمام الجمهور.

و تذكر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين أنها ليست المرة الأولى التي تحيد فيها قناة الحوار التونسي، القريبة من الحكومة و الائتلاف الحزبي الحاكم، عن المعايير المهنية وأخلاقيات العمل الصحفي فقد عمدت قبل الحملة الانتخابية الرئاسية الماضية إلى الترويج لفيديو مفبرك للإساءة للرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي.

 

عن المكتب التنفيذي

الرئيس

ناجى البغوري”

عن Fathi_Rhimi

شاهد أيضاً

4 ملايين دينار لإنجاز متحف الثورة

في إحياء الذكرى الثامنة لإندلاع شرارة الثورة : تخصيص 4 ملايين دينار لإنجاز متحف الثورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *