الرئيسية / المجتمع / يوم إعلامي حول خدمة على الخط لإيداع ومعالجة ومتابعة الكشوفات البيداغوجية والمالية “مالك ” بسيدي بوزيد

يوم إعلامي حول خدمة على الخط لإيداع ومعالجة ومتابعة الكشوفات البيداغوجية والمالية “مالك ” بسيدي بوزيد

نظم المركز الوطني للتكوين المستمر والترقية المهنية ملتقى اقليمي اعلامي حول “خدمة على الخط لإيداع ومعالجة ومتابعة الكشوفات البيداغوجية والمالية مالك” بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسيدي بوزيد.

ويهدف الملتقى وفق ما افاد المدير العام للمركز الوطني للتكوين المستمر والترقية المهنية زياد الرويسي إلى التعريف بالخدمة الجديدة على الخط التي تولى المركز الوطني للتكوين المستمر والترقية المهنية تطويرها لفائدة المؤسسات الاقتصادية المنخرطة في نظام التسبقة على الأداء وذلك لإيداع ومعالجة الكشوفات البيداغوجية والمالية مالك.

وبين  زياد الرويسي ان منظومة “مالك” هي منظومة جديدة تنظمّ للمنظومات الوطنية وتهم 2050 مؤسسة و3000 مكتب تكوين والالاف من المكونين وتتنزل في اطار اعادة هيكلة المركز واصلاح منظومة التكوين المستمر على المستوى الوطني من خلال  3 نقاط مهمة وهي رقمنة المركز واصلاح الاطار القانوني والحصول على علامة الامتياز.

واشار الى ان ولاية سيدي بوزيد تتموقع في المرتبة الرابعة على مستوى وطني حيث يوجد حوالي 550 شخص يتابعون في مراحل تكوين مستمر عن بعد او ليلية في مؤسسات التعليم العالي او مؤسسات التكوين المهني وبالنسبة لاليات التمويل توجد سبعة مؤسسات فقط وذلك يعود لضعف النسيج الاقتصادي في الجهة لذلك تمتعت ولاية سيدي بوزيد في حقوق السحب ب 80 الف دينار خلال سنة 2018 من مجموع حوالي 4 مليارات موضوعة على ذمة الجامعات المهنية وهو ما دفع الاطراف المتداخلة في الموضوع اليوم الخميس الى الاتفاق مع السلط الجهوية على اعداد برنامج  في الموضوع بهدف الترفيع في حصة سيدي بوزيد من حقوق السحب للجامعات المهنية قصد احياء سوق التشغيل.

وقد تم تنظيم الملتقى بالتعاون مع الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بسيدي بوزيد وبحضور ممثلين عن مختلف المؤسسات الاقتصادية المنخرطة في نظام التسبقة على الاداء من ولايات القيروان والقصرين وقفصة وسيدي بوزيد.

 

ميار

عن admin

شاهد أيضاً

مهرجان بشني للألعاب الصحراوية و الشعبية بقبلي

  صرح السيد مدير مهرجان علي بالعيد لإذاعة نفزاوة في مداخلة  اليوم الجمعة 23 اوت 2019 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *